نتائج جراحة دعامة العضو الذكري

ماذا نتوقع من نتائج جراحة دعامة العضو الذكري؟

Home الرئيسية »» دعامة العضو الذكري »» نتائج جراحة دعامة العضو الذكري

بفضل الله ثم مع الخبرة العريقة، تصل نسبة نجاح جراحة دعامات الانتصاب إلي أعلي من ٩٧٪. يتطلب الأمر مستوي تعقيم شديد الارتفاع، استخدام أفضل أنواع دعامات العضو الذكري خاصة دعامة العضو الذكري المغطاة بمضاد حيوي ملاصق، استخدام تقنيات متقدمة مثل تقنية عدم اللمس و تقنية الإطالة، و غير ذلك من الأسباب الواجب الأخذ بها

راجع صفحة مميزات أسلوب بروفيسور شعير

الانتصاب

نتائج جراحة دعامة العضو الذكري تتمثل في تمكن مريض ضعف الانتصاب من الحصول علي انتصاب عالي الصلابة، في أي وقت و لأي مدة يشاء بفضل الله. إمكانية الاستمرار في الجماع حتي بعد القذف

الحرارة و الانتفاخ الطبيعي

يتم الاحتفاظ بأنسجة القضيب الطبيعية بحيث يحدث انتفاخ و حرارة في القضيب عند الاستثارة، حسب كفاءة النسيج الكهفي. هذا غير مضمون الحدوث أو مضمون الاستمرارية باعتبار السن ، السكري و عيرهما مما قد يضر النسيج الكهفي. إلا أن الدعامة وحدها تكفي تماماً

الإحساس و اللذة و الرغبة الجنسية

يحتفظ المريض بالإحساس و اللذة و الرغبة الجنسية بعد إجراء جراحة دعامة العضو الذكري إلا إذا تأثروا بزمراض أخري كنقص الهرمونات أو السكري أو النواحي النفسية. إلا أن هذا لن يمنع الممارسة بكفاءة. لا يشعر المريض بجسم غريب بداخله بعد اكتمال الالتئام من جراحة دعامة الانتصاب و مرور شهرين تقريباً

الشكل و الحجم

الشكل الخارجي طبيعي و لا توجد أي أجزاء ظاهره. الطول و العرض أقرب ما يكون إلي الطول و العرض الأصليين خاصة مع الدعامة الهيدروليكية و مع استخدام تقنية شعير للإطالة. لكن في كثير من الأحوال قد ينخفض الحجم شيئاً يسيراً نظراً للتليف البسيط المصاحب لأغلب حالات ضعف الانتصاب، و كذلك نظراً لأن المبالغة في شد العضو الذكري بأطول دعامة ممكنة قد يصاحبه مضاعفات، فلا ننصح به. إلا أن الحجم النهائي كافي تماماً و أقرب ما يكون للحجم الأولي.

الإنجاب

لا تعيق الدعامة الإنجاب بأي صورة.

شاهد نتائج جراحة دعامة العضو الذكري علي أرض الواقع من شهادات السادة المرضي

شهادة نجاح جراحة دعامة العضو الذكري